عرض مشاركة مفردة
قديم 08-05-2002, 08:10 AM
النجف الأشرف النجف الأشرف غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 149

تاريخ التّسجيل: May 2002

المشاركات: 25

آخر تواجد: 12-08-2003 06:21 PM

الجنس:

الإقامة: 44

نداء الى اعداء آلبيت النبي محمد صلىالله وآله وسلم ،،،،
يوجد في كتبكم الأدلة والبرهين ولكن الله عمى قلوبكم عن اتباع الحق
وتبعتم الاهواء أهواء آل أمية .....وتركتم ماوصى به الرسول !!!
لقد عين النبي صلى الله علية والة وسلم علياً خليفتة
من الأيام الأولى للبعثة بقولة ( وأنذر عشيرتك الأقربين ) وبعد أن أحضر
لة الطعام ودعى له عشيرته وأعمامه وأقرباءة قال : (( يابنى عبد
عبد المطلب يابنى عبد مناف لو قلت لكم ان قوماً جاؤوا لغزوكم أما كنتم
تصدقوني )) قالوا بلى فأنت الصادق الأمين . قال :(( والله لقد جئتكم
بخير الدنيا ولآخرة فمن منكم يؤازرني على هذا ، على ان يكون أخي
ووصي وخليفتي من بعدي )) فأحجم القوم وكان علي أصغر القوم
وأحمسهم ... وفي المرة الثالثة أخذ بركبتة وقال :(( إن هذا أخي
ووصي وخليفتي فيكم فاسمعوا له وأطيعوه )) فأخذ القوم يضحكون
ويقولون لأبي طالب :( إنه أمرك أن تطيع ابنك ) ! ! !
حديث الدار : عن علي بن أبي طالب ( علية السلام ) قال : لمانزلت
هذه الاية ( وانذر عشيرتك الأقربين ) ... وفي آخر الحديث قول الرسول
( صلى الله علية وآل وسلم ) وهذا الحديث من الصحاح الست المأثورة
أخرجة بهذه الألفاظ وقريب منها كثير من الحفاظ والعلماء ، فراجع : -
تاريخ الطبري ج(2) ص319-321ط دار المعارف بمصر ، شرح نهج
البلاغه لابن أبي الحديد ج(13)، ص210-244ط مصر بتحقيق محمد
أبوالفضل ، السيرة الحلبية للحلبي الشافعي ج(1) ، ص311ط المطبعة البهية بمصر
تفسير الخازن لعلاء الدين الشافعي ج3ص371و390ط مصر كماذكر
في كتاب حياة محمد لمحمد حسنين هيكل ص104الطبعة الاولى
سنه 1354هـ وفي الطبعة الثانية ومابعدها من الطبعات للكتاب حذف
من الحديث قوله صلى الله علية وآلة وسلم ( وأن يكون أخي ووصي
وخليفتي فيكم ) وأكبر شاهد مراجعة الطبعة الاولى والطبعات الأخرى
ومراجعة الطبعة الجديدة !! !
كذلك قال ابوبكر ( ان بيعتي فلتة وقى الله شرها وخشيت الفتنة ...)
راجع شرح النهج لابن أبي الحديد ج(1) 132وج (2)/19 تحقيق
أبولفضل ، أنساب الاشراف للبلاذري ج(1) /590 طبعة مصر ! ! !
_______________________________________________
وبعد يأخي الكريم هذه المداخلة حول الخلافة أود أن أفسح
في المجال أمام لتبحث عن مأمر به الرسول صلى الله علية وآلة وسلم وتتبعه .
فالشواهد كثيرة وأردت فقط الأيجاز حتى اترك لكم البحث وتحقق
ولذلك المنبر مفتوح لكل من يدلي براية ويشير بأي شئ
فأنا أردت فقط أن اشير بأن الخلافة كان منصوص عليها بالقرآن الكريم
والسنه النبوية وبالدين كملت تلك الخلافة . وهي حق من حقوق علي
( علية السلام ) وإن اغتصبت منه فصبر ، كما ذكر في الخطبة
الشقشقية .. لماذا لاتكلف نفسك وتقراءها وتفكر في كلماتهاومعانيها

قال تعالى( ذلك بأنهم كرهوا ماأنزل الله فأحبط أعمالهم ) وقال
تعالى ( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين ) صدق الله
العلي العظيم ......

التوقيع : عاشق الدرب الحسيني

الرد مع إقتباس