عرض مشاركة مفردة
قديم 22-09-2012, 12:32 PM
مجرد ناصح مجرد ناصح غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 33383

تاريخ التّسجيل: Nov 2006

المشاركات: 202

آخر تواجد: 20-11-2012 02:18 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: alyatem
- عن عائشة : يا رسول الله من اغضبك أدخله الله النار .... . (3)
(3) صحيح مسلم ج 4/ص 34 __ الالباني - السلسلة الصحيحة6 - الحج والعمرة والزيارة - نوع الحديث : صحــــيـــح

إذن خليفة المسلمين أغضب فاطمة وغضب فاطمة غضب رسول


لماذا التدليس؟!!!!!!
لماذا التدليس؟!!!!!!
لماذا التدليس؟!!!!!!
لماذا التدليس؟!!!!!!


لنرى الآن الحديث كاملا بدون نقاط حذف.
عن عائشة قالت: قدم رسول الله لأربع مضين من ذي الحجة أو خمس فدخل علي وهو غضبان، فقلت: من أغضبك يا رسول الله أدخله الله النار. قال: "أو ما شعرت أني أمرت الناس بأمر فإذا هم يترددون".
ولماذا غضب صلى الله عليه وسلم؟ لأنهم ترددوا عن أمره والذي هو أمر من الله فكيف سيكون غضبه لو أنهم رفضوا طاعة الله في هذا الأمر! لابد أنه سيكون أشد وأعظم.
فقلت: -أي عائشة رضي الله عنها- "من أغضبك يا رسول الله أدخله الله النار" وهذا دعاء منها على من أغضب النبي صلى الله عليه وسلم!!!
متى كان دعاء أم المؤمنين حكما شرعيا!!!
لنرى الآن من أغضب فاطمة رضي الله عنها، والشاهد دائما البخاري:
روى البخاري ومسلم عن المسور بن مخرمة أنه قال : "إن عليا خطب بنت أبي جهل، فسمعت بذلك فاطمة فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت: يزعم قومك أنك لا تغضب لبناتك، وهذا علي ناكح بنت أبي جهل، فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسمعته حين تشهد يقول: أما بعد، أنكحت أبا العاص بن الربيع فحدثني وصدقني، وإن فاطمة بضعة مني وإني أكره أن يسوءها، والله لا تجتمع بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبنت عدو الله عند رجل واحد، فترك علي الخطبة" وفي رواية للبخاري "فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني" البخاري رقم 3523، ومسلم برقم 3556.

من أغضب فاطمة رضي الله عنها!!!!!

التوقيع :

الرد مع إقتباس