عرض مشاركة مفردة
قديم 19-08-2016, 07:14 AM
سيدونس سيدونس غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 104480

تاريخ التّسجيل: Apr 2013

المشاركات: 2,590

آخر تواجد: اليوم 01:39 AM

الجنس:

الإقامة: حرم الله

هذا افلاس سيدتي الفاضلة
فانظري الى ما ساكبره لك من كلامه باللون الازرق
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: وهج الإيمان

هنا السرخسي يقول أن بعض مشايخه فهموا من آية وورث سليمان داود وآية فهب لي من لدنك وليا يرثني ويرث من آل يعقوب أن الأنبياء يورثون المال بل حتى مما ورد أن ابابكر قال أنا معاشر الأنبياء لانورث ماتركنا صدقه لاينفي توريثهم للمال بل فقط ينفي ماتركوه صدقه فهذا الذي لايورث لكن هذا الفهم السليم عورض من ابي بكر بإستدلاله بهذا على نفي توريث الأنبياء للمال !!!!!!!!!!!!!!!!

( واستدل ) بعض مشايخنا رحمهم الله بقوله عليه الصلاة والسلام { إنا معاشر الأنبياء لا نورث ما تركناه صدقة } فقالوا معناه ما تركناه صدقة لا يورث ذلك عنا ، وليس المراد أن أموال الأنبياء عليهم الصلاة والسلام لا تورث ، وقد قال الله تعالى { وورث سليمان داود } . وقال تعالى { فهب لي من لدنك وليا يرثني ويرث من آل يعقوب } فحاشا أن يتكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم بخلاف المنزل فعلى هذا التأويل في الحديث بيان أن لزوم الوقف من الأنبياء عليهم الصلاة والسلام خاصة بناء على أن الوعد منهم كالعهد من غيرهم ، ولكن في هذا الكلام نظر فقد استدل أبو بكر رضي الله عنه على فاطمة رضي الله عنها حين ادعت فدك بهذا الحديث على ما روي أنها ادعت أن رسول الله [ ص: 30 ] صلى الله عليه وسلم وهب فدك لها وأقامت رجلا وامرأة فقال أبو بكر رضي الله تعالى عنه ضمي إلى الرجل رجلا ، أو إلى المرأة امرأة فلما لم تجد ذلك جعلت تقول من يرثك فقال أبو بكر رضي الله تعالى عنه أولادي فقالت فاطمة رضي الله تعالى عنها أيرثك أولادك ، ولا أرث أنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أبو بكر رضي الله عنه سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول { إنا معشر الأنبياء لا نورث ما تركناه صدقة } فعرفنا أن المراد بيان أن ما تركه يكون صدقة ، ولا يكون ميراثا عنه .

وقد وقعت الفتنة بين الناس بسبب ذلك فترك الاشتغال به أسلم



http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=4378&idto=4396&bk_no=18&ID =471

ومع ذلك فهذا لاينفعك في رفع الاختلاف بين كلام الامام الصادق وبين الخطبة الفدكية المنسوبة للزهراء
الامام الصادق يبين بشكبل واضح ان كل ( الانبياء لم يورثوا مالا)
الخطبة الفدكية تبينان ( الانبياء ورثوا مالا )
وانت تدعين ان الخطبة الفدكية صححها البلغاء من اهل اللغة
فهل بامكانك ان تزيلي هذا التناقض اللغوي بين الحديث والخطبة؟


الرد مع إقتباس