منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 05-11-2017, 06:45 PM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 1,578

آخر تواجد: اليوم 08:11 PM

الجنس:

الإقامة:

أمير المؤمنين يذّكر الناس بحديث الغدير ..

يقول أهل السنة والجماعة
بأن حديث غدير خم لوكان صحيحا لذكّرهم به أمير المؤمنين,
فهل حقا هذا ؟
وكيف ينسى المسلمون حديثا مهما للنبي الكريم في حجة الوداع؟
ولماذا لم يذكر امير المؤمنين المسلمين بهذا الحديث المهم ويحتج به عليهم؟

جواب:
نعم ذكّر امير المؤمنين الناس بحديث الغدير في اكثر من حادثة وفيما يلي:


1-احتجاجه عليه السلام على اهل الشورى العمرية :


( ... فأنشدكم بالله: هل فيكم أحد قال له رسول الله (ص): من كنت مولاه فعلي مولاه، اللهم وال من والاه، وعاد من عاداه، وانصرمن نصره، ليبلغ الشاهد الغائب، غيري ؟ قالوا: اللهم لا.) ( فرائد السمطين للحموئي ج1 ص 319, شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد ج6 ص167 المناقب للخوارزمي الحنفي ص 314 ، مناقب الإمام علي للمغازلي ص 155, وكذلك في موسوعة الغدير للعلامة الاميني ج1 ص 328)

........................
2-تذكيره عليه السلام لاهل الجمل مخاطبا طلحة بن عبيد الله

(حدثنا رفاعةبن أياس الضبى ، عن أبيه ، عن جده قال : كنا مع علي يوم الجمل ، فبعث إلى طلحة بن عبيدالله أن القنا فأتاه، فقال : نشدتك الله هل سمعت رسول الله (ص) يقول : من كنت مولاه فعلى مولاه ، اللهم وال من والاه ،وعاد من عاداه ، قال نعم ،قال فلم تقاتلني ؟ قال : لم اذكر ، قال فانصرف طلحة) ( المناقب للخوارزمي ص 182 رقم الرواية 221, مروج الذهب للمسعودي ج2 ص364, الغدير للاميني باب الاحتجاج بحديث الغدير , وعن المستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص371 ، تاريخ دمشق لابن عساكر ج25 ص 108) تذكرة الحفاظ لسبط ابن الجوزي ص42, مجمع الزوائد لأبي بكر الهيثمي ج9 ص 107, تهذيب التهذيب لابن حجر ج1 ص391 . كنز العمال للمتقي الهندي ج6 ص83 )
.....................................
3-
تذكيره عليه السلام للناس أيام خلافته

نشد الامام علي جموع الناس في الكوفة في أيام خلافته فذكرهم بقول النبي له يوم غدير خم حيث قال :
(من سمع رسول الله ‏ (ص) ‏ ‏يقول يوم ‏ ‏غدير خم ‏ ‏إلاّ قام ,قال : فقام
من ‏ ‏قبل ‏ ‏سعيد ‏ ‏ستة ومن ‏ ‏قبل ‏ ‏زيد ‏ ‏ستة فشهدوا أنهم سمعوا رسول الله ‏ ‏يقول ‏ ‏لعلي ‏ ‏يوم ‏ ‏غدير خم :‏ ‏اليس الله أولى بالمؤمنين قالوا : بلى ، قال : ‏اللهم من كنت ‏ ‏مولاه ‏ ‏فعلي ‏ ‏مولاه ‏، ‏اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه ،) ‏( مسند أحمد بن حنبل , باب مناقب علي. أسد الغابة لابن الأثير ج 3 ص 307 , البداية والنهاية لابن كثير ج5 ص 210)


يتبع.....

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
قديم 05-11-2017, 06:49 PM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 1,578

آخر تواجد: اليوم 08:11 PM

الجنس:

الإقامة:



أمتنع رهط من الصحابة المبغضين لعلي عن الشهادة في ذلك ومنهم أنس بن مالك ,
والبراء بن عازب,
وجرير بن عبد الله.

أدعى أنس بن مالك أنه نسي قول النبي في غدير خم لكبر سنه وضعف ذاكرته ,

فدعا عليه الامام علي فأصابه البرص كما في الرواية الاتية:
( المشهور أنّ عليّاً ناشد الناس اللَّه في الرحبة بالكوفة فقال :أنشدكم اللَّه رجلاً سمع رسول اللَّه(ص) يقول لي وهو منصرف من حجّةالوداع: مَن كنت مولاه فعليّ مولاه، اللهمّ والِ مَن والاه، وعادِ مَنعاداه. فقام رجال فشهدوا بذلك، فقال علي لأنس بن مالك: لقد حضرتها فمابالك؟ فقال: يا أميرالمؤمنين، كبرت سني وصار ما أنساه أكثر مما أذكره،فقال له: إن كنت كاذباً فضربك اللَّه بها بيضاء لاتواريها العمامة. فمامات حتّى أصابه البرص) ( شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد ج19 ص 217) .

ويروي كذلك صاحب شرح نهج البلاغة أن أنس في آخريات أيامه كان يقول أن البرص الذي أصابه كان من دعوة الامام علي ع .




سيقول جماعة اهل السنة والجماعة ان روايات ابن ابي الحديد ضعيفة ...
لايوجد مشكلة مهلا سيأتيكم غيرها ...




الرجاء عدم التعليق حتى انتهاء الموضوع




يتبع...





التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
قديم 05-11-2017, 07:06 PM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 1,578

آخر تواجد: اليوم 08:11 PM

الجنس:

الإقامة:

-رواية اصابة انس بن مالك بالبرص لكذبه

وذكر الاصبهاني فقال بأسناده عن عميرة بن سعد
(
قال: شهدت علياً على المنبر ناشداًأصحاب رسول الله (ص) وفيهم أبو سعيد وأبو هريرة وانس بن مالك وهم حول المنبر وعلي على المنبر وحول المنبر اثنا عشر رجلاهؤلاء منهم فقال علي: نشدتكم بالله، هل سمعتم رسول الله يقول: من كنت مولاه فعلي مولاه، فقاموا كلّهم، فقالوا: اللّهم

نعم وقعد رجل فقال: ما منعك أن تقوم؟ قال: يا أميرالمؤمنين كبرت ونسيت،فقال: اللّهم ان كان كاذباً فاضربه ببلاء حسن، قال: فما مات حتى رأينا بين عينيه نكتة بيضاء لا تواريها العمامة)

( حلية الأولياء للأصبهاني ج5 ص26)

والرجل الذي نكر الحديث هو أنس بن مالك كما تبين .


أما الرجل الاخر وهو البراءبن عازب ففقد بصره أيضاً !
دون البلاذري :

( قال علي على المنبر : نشدت الله رجلا سمع رسول الله يقول يوم غديرخم ( الله وال من والاه وعاد من عاداه) الا قام فشهد , وتحت المنبر
أنس بن مالك ,
والبراء بن عازب ,
وجرير بن عبد الله ,

فأعادها فلم يجبه أحد فقال : اللهم من كتم هذه الشهادة وهو يعرفها فلا تخرجه من الدنيا حتى تجعل به آية يُعرف بها! .

قال فبرص أنس ,

وعمي البراء ,
ورجع جرير أعرابيا بعد هجرته فاتى السراة فمات في بيت أمه بالسراة) ( أنساب الاشراف للبلاذري ج2 ص 386 باب كتب علي الى ولاته)



أكد الرواية الامام أحمد فذكر حديث الاحتجاج ثم قال

(فقاموا إلا ثلاثة لم يقوموا فأصابتهم دعوته )

(مسند أحمد بن حنبل ج1 ص119)

ورد كذلك في كتاب المعارف للدينوري

أصابة أنس بن مالك بالبرص بسبب دعاء الامام عليه

( راجع المعارف لابن قتيبة ص 580, باب البرص) ,

وكذلك ذكر الدينوري أن البراءبن عازب كان مكفوفا ( اعمى)

( المعارف لابن قتيبة, ص 587, باب المكافيف).

إن روايات التاريخ تبين أن البراء بن عازب لم يكن أعمى في سيرته وهذا يبينان أصيب بالعمى في كبره.

هناك رواية تقولأن زيد بن أرقم كان أيضاً من الذين نكروا حديث الغدير فييوم الرحبة وهوقول فيه نظر ويقبل إحتمالات عدة , فزيد بن أرقم كان من رواة حديث الغديرفكيف ينكره يوم الرحبة في الكوفة؟ إلا إذا ندم وتذكرالحق بعد أصابته بالعمى وهو الاصح وتثبته الروايات الاتية: .

وفي ذلك ذكر ابن المغازلي :

(عن زيد بن أرقم، قال: نشد عليّ(ع) الناس في المسجد،قال: أنشد اللَّه رجلاً سمع النبيّ(ص) يقول: من كنت مولاه فعلي مولاه،اللهمّ والِ من والاه، وعادِ من عاداه. وكنت أنا ممن كتم،

فذهب بصري)

( مناقب علي لابن المغازلي الشافعي ص74)


وأخرج ابن أبي الحديد
( أن عليا نشد الناس من سمع رسول الله يقول : من كنت مولاه فعلى مولاه ؟ فشهد له قوم وأمسك زيد بن ارقم فلم يشهد, وكان يعلمها, فدعا علي عليه بذهاب البصر فعمي,

فكان يحدث الناس بالحديث بعدما كف بصره)

(عن هامش المناقب بقلم محقق الكتاب محمد البهبودي ونقله عن شرح ابن أبي الحديد ج1 ص 362).








...انتهى....








التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 11:03 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin