منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنتديات الإجتماعية > عالم الأسرة
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 16-09-2018, 05:52 AM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

Smile ما معنى ( ولا مٌتخذات اخدان ) و ( ولا مٌتخذي اخدان )

بسم الله الرحمن الرحيم
(1)
قال تعالى ( مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ) وقال تعالى ( (مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلاَ مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ)
بما اننا في قسم الاسرة ، والاسرة لابدّ انها تتكون مِن رَجٌل وامرأة ، ننظر الى عدالة القرآن في التعامل مع الجنسين من حيث الحساب والعقاب ، على عكس اعراف المُجتمعات البالية والعقل الذكوري فيها الذي يُحلل للرجل ( اخدانه ) على اعتبار انه مخلوق من الدرجة الاولى ؟!
في حين كلاهما عند الله في نفس الميزان .
نأتي تباعا
ما معنى ( مٌحّصن) و( المُحّصنة ) ؟!
جاء فيها ( المُحْصَنةُ: التي أَحصنها زوجها، وهن المُحْصَنات، فالمعنى أَنهن أُحْصِنَّ بأَزْواجِهنَّ. والمُحْصَنات: العَفائِفُ من النساء.
وأَصل الإحْصانِ المنعُ، والمرأَة تكون مُحْصَنة بالإسلام والعَفافِ والحريّة والتزويج. يقال:أَحْصَنَت المرأَة، فهي مُحْصَنة ومُحْصِنَة، وكذلك الرجل.)
هنا نعلم ان كما على المرأة أن تكون مُحصنّة فاذا كانت غير متزوجة فهي تمنع العلاقات المشبوهة ( العلاقات غير الشرعية ) واذا كانت متزوجة انها تُحصن بزوجها ، كذلك الرًجُل المُحصن عليه نفس الواجب عند الله وهو مع المرأة سيّان في الحساب والعقاب ، عندها ما يُحله المجتمع للذكر نضربه بعرض الحائط ، لأنه من الاعراف البالية والتسلط الذكوري .
يُتبع .

التوقيع :












الرد مع إقتباس
قديم 16-09-2018, 04:03 PM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

(2)
الخروج الى المجتمع .
هل خروج الذكر من اجل التعليم والوظيفة او مشاركته في المنتديات واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي حكرا عليه ؟!
على اعتبار أن شرف العائلة حتى لو كان فاسدا لن يتأثر بخروجه ، على عكس الانثى ، وعليه يجب ان تُحبس في منزلها ؟!
الاسلام لا يمنع من خروج الذكر والانثى الى المجتمع ويعاملهما بنفس الميزان ، ولكن هناك شرط في خروجهما كليهما وليس احدهما وهو ان يخرج الذكر الى المجتمع كرَجُل وتخرج الانثى كأمرأة اي يخرجان الى المجتمع كمُحصّن ، كأنسان ، والرغبات الذكورية والانثوية تُترك في داخل المنزل .
اي خلل في هذه المنظومة سوف يؤدي الى وجود فريسة ومفترس تنهش جسد المجتمع بالمفاسد والرذيلة وسقوط ضحايا اغلبها من النساء .
وعليه ايها الاب ، ايها الاخ ، حصّنوا نسائكم بـ( كلمات المحبة والعاطفة ، بكلمات الثقة وعزة النفس والكرامة ، بكلمات عن دروس الحياة مُضافة الى فروضها المدرسية ليكون عقلها انضج من قلبها ، بكلمات تُربيها تربية عن قناعة وليس تربية قسرية )
لأن المفترسين ينفذون الى القلوب والعقل من هذه الابواب اذا كانت غير مؤصدة من الاهل .
ولأن المرأة الواعية والمثقفة والحُرة والمتربية على مبادئ اصيلة عن قناعة وفكر وتعيش في بيئة مملوءة بالعاطفة ، يكون لها كبرياء النجوم ، لن تنالها الايادي الملوثة ، لن تنهش لحمها الذئاب ، لأنها قادرة على تمييز الرَجُل المُحصن عن غير المُحصن ، تمييز الرَجُل العفيف من غير العفيف ، فلا تقبل بعلاقات غير شرعية ، او تقبل بمسميات تحت غطاء الدين مِن تجّار الدين حيث الدين لعق على السنتهم .
لذلك المراة والرَجُل سيّان في ان يحافظ كليهما على ما يمنع هدر الشرف والعفاف والكرامة عند الخروج الى المجتمع في ميزان الله سبحانه ، وتعليق شرف العائلة فقط بالانثى هي من العادات البالية التي نضربها بعرض الحائط .

التوقيع :












الرد مع إقتباس
قديم 16-09-2018, 04:44 PM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

(ومضة )
مَنْ مثلك ، اللهُ يَحُبك .
كل (شاب، شابة ) مُحصّن بالاسلام والعفاف والحرية والانسانية مُبتعداً عن مُغريات الحياة،هو حبيب الله ، والوقوف الى جانبه، واجب عيني.
عن الرسول الأكرم صلى الله عله وآله وسلم:" إنَّ أحبَّ الخلائق إلى الله عزَّ وجلَّ شابٌّ حدث السن في صورة حسنة جعل شبابه وجماله لله وفي طاعته، ذلك الذي يباهي به الرحمن ملائكته، يقول: هذا عبدي حقاً"

التوقيع :












الرد مع إقتباس
قديم 16-09-2018, 05:13 PM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

(3)

ما معنى ( غيْرَ مُسَافِحِينَ ) و(غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ) ؟!
والتَّسافُحُ والسِّفاح والمُسافحة: الزنا والفجور؛ وفي التنزيل: مُحْصِنينَ غيرَ مُسافِحين؛ وأَصل ذلك من الصبِّ، تقول: سافَحْته مُسافَحة وسِفاحاً، وهو أَن تقيم امرأَةٌ مع رجل على فجور من غير تزويج صحيح؛ او يقيم رجل مع امراءة على فجور من عير تزويج صحيح ، ويقال لابن البَغيِّ: ابنُ المُسافِحةِ؛ وفي الحديث: أَوّلُه سِفاحٌ وآخرُه نِكاح، وهي المرأَة تُسافِحُ رجلاً مدة، فيكون بينهما اجتماع على فجور.وقال أَبو إِسحق: المُسافِحة التي لا تمتنع عن الزنا؛ والمسافح الذي لا يمتنع غن الزنا قال: وسمي الزنا سِفاحاً لأَنه كان عن غير عقد، كأَنه بمنزلة الماء المَسْفوح الذي لا يحبسه شيء.
اذن المحصّن والمُحصّنة هو العفيف والعفيفة والحُر والحرة او المُحصن أو المُحصنة بالزواج .
غير مسافحين وغير مسافحات هو المجاهر او المجاهرة بالسفاح وهو الزنا .

ونجد بذلك ان الاسلام يضع الرَجُل والمرأة من خلال الواجب في ان يكون كلاهما غير مسافحين في ميزان واحد ، والعقوبة لهما سيّان .

التوقيع :












الرد مع إقتباس
قديم 17-09-2018, 07:20 AM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

(4)
ما معنى (وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ) و(وَلاَ مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ)
الأخدان:مفردها خدن وهوالصاحب والحبيب والرفيق والصديق ومن يخادنك في كل أمر ظاهرٍ وباطنٍ. ومنهُ خِدْن الجارية أي خليلها. يقع على الذكر والأنثى(وفي لغتنا اليوم هو العشيق والعشيقة).وقال الاصفهاني في كتابه "مفردات الفاظ القرآن":المصاحب، وأكثر ذلك يستعمل فيمن يصاحب بشهوة، يقال: خدن المرأة وخدينها.
نجد ان الاسلام يضع الرَجُل والمرأة على نفس الميزان ، في حين المُجتمع يترك الرَجُل أن يُخادن ويؤد المرأة .
عليه نضرب بأعراف المُجتمع عرض الحائط ، ونأخذ بميزان الاسلام
في ان العفاف هي ليست خاصة بالمرأة بل تشمل الرَجُل ايضا فيقال امرأة عفيفة ورجل عفيف .
والعفيف والعفيفة لا يُسافح ولا يُخادن .

التوقيع :












الرد مع إقتباس
قديم 17-09-2018, 08:10 AM
الصورة الرمزية لـ راهبة الدير
راهبة الدير راهبة الدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 38678

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 6,255

آخر تواجد: بالأمس 09:49 PM

الجنس:

الإقامة:

ومضة
قال الله تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ۚ وَمَنْ يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ ۚ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَىٰ مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ أَبَدًا وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَنْ يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ)
نجد هنا التفاتة رائعة في هذه الاية الكريمة يجب على المرأة ان تلتفت اليها ، وهنا نقول المرأة ونركز عليها (لأن ضحية المجتمع المرأة وليس الرَجُل ، فالمجتمع لا يهتم ان يُحاسب الرَجُل على افعاله مما يخلق ذئبا يتجول في البرايا لأصطياد فرائسه ، ولو حاسب المُجتمع الرَجُل مثل المرأة لما رأينا مُفترس ، ولو احسن المُجتمع تربية المرأة بدل وئدها لما رأينا فريسة )

ما هي هذه الالتفاتة ؟!

ان الرَجُل غير العفيف سوف يستدرجك بخطواته ، بصداقة ثم علاقة غير شرعية ، ثم هدفها الزواج ؟!
فالمرأة بسبب فطرتها المودعة فيها سوف تنظر للخطوة الاخيرة ، في حين الرَجُل عينه على كل خطوة ، الصداقة ومقدار ما يستفيد والعلاقة غير الشرعية ومقدار ما يستفيد ، وقد يكون عينه على الزواج اذا كان صيده ثمين ، ولكن بطرق ملتوية وقد تكون بغطاء الدين .
التي لا تجد اشكالا في اقامة صداقات مع الرجال ، ونحنُ قلنا ان الصداقة بين الرَجُل والمرأة بحد ذاتها حلال ولكن هي كحم شرعي غير جائز والسبب هو الخوف من الانجرار ، اي غير جائز بعنوانه الثانوي ، وقد يستغل الرُجُل هذه النقطة لصالحه في انه مؤمن ولا ينجر فأحذري .
يقول الممثل الامريكي ستيف هارفي وهو مقدم برامج اذاعية ( انا ليس عندي صديقات ، صديقتي فقط زوجتي ) تخيلي يعيش في بلد قمة الانفتاح ويقول ذلك ، فسألتهُ المذيعة ما هو السبب ؟!
قال لها : 99.9 من الرجال لا يفكرون الا بالجسد ، انا رَجُل واعرف ذلك ، لهذا انا لا اريد صديقات ؟! ( يوجد فيديو جميل اطلعوا عليه كامل )
وايضا هناك دراسة اقامها شاب في مكتبة جامعة ولاية يوتاه سألهم هل تؤمنون بالصداقة بين الرجل والمرأة ؟!
من خلال الاستبيان تبين ان الفتيات يؤمن بصداقة الرجُل في حين كُل الرجال ضحكوا وقالوا لا ( يوجد فيديو في ذلك لمن يريد الاطلاع )

اذا كان رجُل غير مسلم يقول ذلك ويعترف ان الانجرار لا محالة ، فهل يُعقل ان لا ينجر الشاب والشابة لمجرد انهما مسلمان ؟!
ونحن نعرف ان اغلب اسلامنا اسلام جغرافي بيئي ، وليس عن وعي وثقافة ، وعليه فأن الاسلام لأنها فطرة الله فلا يُعقل ان يضع حكم يخالف الفطرة السليمة ، لهذا العلاقة بين الرجُل والمرأة غير جائزة ومن الافضل للرجل والمرأة قطع هذه الخطوة التي هي من خطوات الشيطان ، واذا اخذت بخطوة الصداقة ، لتقطع الخطوة الثانية ، العلاقات غير الشرعية ، ولا تتبع خطوات الشيطان ، لأن فيها هلاك المرأة واكثر من هلاك الرَجُل . فالله نفسه يقول لولا فضل الله عليكم ما زكى احدا ، اي الوقوع في خطوة او خطوتين ليست مُشكلة ، لا تيأسوا من رحمة الله ، لأن الشيطان هذه نيته ان يقع الشاب والشابة في اليأس من رحمة الله لتستحكم الفحشاء والمنكر فيهم ، وقد يوصل الى الكفر بالله ، فلا ييأس من رحمة الله الا القوم الكافرين .
لهذا ايتها المرأة ، أيها الرَجُل ، لا يغرنكما الشيطان ، لأنكم تبعتم بعض خطواته ، باب التوبة مفتوح لله ، لا يُعمي الشيطان نور الفطرة فيها والتي اودعها الله في كل انسان .

التوقيع :












الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 02:07 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin