منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > منتديات باللغات المختلفة > گفتگو به زبان فارسى
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 26-01-2015, 01:58 AM
*مهدی* *مهدی* غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 108109

تاريخ التّسجيل: Jan 2015

المشاركات: 25

آخر تواجد: 17-09-2015 03:41 AM

الجنس:

الإقامة:

Post تجدید العزاء

تجدید عزا یعنی تازه تر شدن مصیبت. بدین معنا که آن مصیبت الان وارد شده است. تجدید عزا، یعنی هر روز که می گذرد نه تنها از حزن مصیبت زده به سبب نسیان و فراموشی و گذر زمان کم نشود بلکه هر لحظه این غم زیاد تر گردد.

هنگامی که پیامبر اکرم صلی الله علیه واله وسلم خبر از شهادت حضرت سیدالشهداء علیه السلام می دهند و حضرت زهرا سلام الله علیها به ایشان عرض می کند آیا در آن موقع شما یا من یا پدرش امیرالمومنین یا برادرش حسن علیهم السلام زنده خواهند بود پیامبر می فرمایند: نه دخترم و لکن:
«یا فاطمه! إنّ نساء أمتی یبکون علی نساء اهل بیتی و رجالهم یبکون علی رجال اهل بیتی و یجددون العزاء جیلاً بعد جیل فی کل سنه» بحارالأنوار: ۴۴/۲۹۲٫

«ای فاطمه! همانا زنان امت من گریه می کنند بر زنان اهل البیت من و مردان امتم گریه می کنند بر مردان اهل البیت من و تجدید عزا می کنند نسل بعد از نسل در هر سال.»


این نکته روایت بسیار مهم است که تسلی دادن حضرت صدیقه طاهره سلام الله علیها به تجدید عزای هر ساله شیعیان بر امام حسین علیه السلام است.

همچنین در مورد عزاداری حضرت صدیقه طاهره سلام الله علیها وارد شده است که:

…و لم یکن فی أهل الأرض و الأصحاب و الأقرباء و الأحباب أشد حزنا و أعظم بکاءاً و انتحاباً من مولاتی فاطمه الزهراء و کان حزنها یتجدد و یزید و بکاؤها یشتد…» بحارالانوار، ج۴۳




«…اما در اهل زمین و اصحاب و خویشان و دوستداران پیامبر کسی شدیدترین حزن و بیشترین گریه و بی قراری را مانند سرورم حضرت فاطمه زهرا سلام الله علیها نداشت. این چنین بود که حزن او جدید و زیاد می شد و گریه اش شدّت می گرفت..




التوقيع :
السَّلامُ عَلَيْكَ يَا رَسُولَ اللَّهِ وَ رَحْمَةُ اللَّهِ وَ بَرَكَاتُهُ ♥

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 08:47 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin